رئيس وزراء لبنان: تشكيل الحكومة عالق بسبب تعقيدات لا تقيم وزنا لمصالح الشعبمنشور بواسطة : بتاريخ : 13 أبريل، 2021





أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية حسان دياب، أن لبنان يمر بمرحلة خطيرة حيث يستمر تشكيل الحكومة الجديدة عالقا فى حلقة مفرغة بسبب تعقيدات “لا تقيم وزنا للأوضاع الاجتماعية والمعيشية والمالية والاقتصادية للشعب اللبناني“.


وقال دياب – فى كلمة ألقاها عبر تطبيق (زووم) خلال حفل الإفطار الافتراضى الذى أقامته اليوم مؤسسات الرعاية الاجتماعية للأطفال الأيتام – إن شهر رمضان يأتى هذا العام فى ظل ظروف بالغة الصعوبة وواقع معقد وتحديات غير مسبوقة فى تاريخ لبنان.


وأضاف أن اللبنانيين يدفعون ثمن الصراعات الدائرة والحسابات والمصالح الخاصة التى يقدمها البعض على المصلحة العامة للبلاد.


ويشهد لبنان فراغا حكوميا منذ أكثر من 8 أشهر وذلك فى أعقاب استقالة حكومة الدكتور حسان دياب رئيس الوزراء فى 10 أغسطس الماضى على وقع تداعيات الانفجار المدمر الذى وقع فى ميناء بيروت البحري.


وكلفت الأغلبية النيابية داخل البرلمان اللبنانى فى 22 أكتوبر الماضى زعيم تيار المستقبل سعد الحريرى بترؤس وتشكيل الحكومة الجديدة، والذى قدم بدوره إلى الرئيس ميشال عون فى 9 ديسمبر الماضى تشكيلة حكومية مصغرة من 18 وزيرا، مؤكدا أنهم جميعا من الاختصاصيين (الخبراء) غير الحزبيين، وتخلو من “الثُلث الوزارى المعطل” باعتبار أن هذا الأمر هو السبيل الوحيد لإنقاذ البلاد وانتشالها من الأزمات التى تعصف بها، وبما يجعل المجتمعين العربى والدولى يعاودان الانفتاح على لبنان ومساعدته.


ولم تنجح – حتى الآن – الوساطات والمساعى الرامية إلى إنجاز عملية التأليف الحكومى فى ظل غياب التوافق ووجود حالة من الخلاف المستحكم بين الرئيس ميشال عون ومن خلفه فريقه السياسى (التيار الوطنى الحر) برئاسة النائب جبران باسيل من جهة، وبين رئيس الوزراء المكلف سعد الحريرى من جهة أخرى، على شكل ونوعية وحجم الحكومة.


 

عرب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *