تأهيل الطلاب لسوق العمل بكلية الثروة السمكية بكفر الشيخ.. صورمنشور بواسطة : بتاريخ : 15 يونيو، 2021





رصدت عدسة اليوم السابع ،سبل تأهيل الطلاب لسوق العمل بكلية الثروة السمكية والمصائد بجامعة كفر الشيخ، بتدريبهم من خلال أحواض زراعة الأسماك وتربيتها، إضافة إلى مصنع تعليب وصناعة وتغليف الأسماك، ومصنع الأعلاف، كما يتم تدريبهم بمزرعة غليون السمكية.


 


 


قال الدكتور إبراهيم إبراهيم الهواري، عميد كلية الثروة السمكية، تعتبر الكلية من الكليات الرائدة والمتميزة على المستوى القومي والوحيدة من نوعها في الدلتا، وتضم الكلية العديد من البرامج الدراسية لمرحلة البكالوريوس والدراسات العليا ومنها الاستزراع المائي، وتصنيع وحفظ المنتجات المائية، وبيوتكنولوجي الأحياء المائية، وتوفر الكلية العديد من الفرص لإعداد الطلاب لمواجهة سوق العمل والاحتياجات الوطنية إلى مهاراتهم.


 


 


وأضاف عميد كلية الثروة السمكية ،إن برنامج الاستزراع المائي، هو إعداد أخصائي استزراع مائي له القدرة على التعامل مع الأحياء المائية ابتداء من أول مراحل حياتها كالبيض واليرقات وصولاً إلى الحصول على منتج سمكي عالي الجودة والصفات المرغوبة، مثل: سرعة التمثيل الغذائي وكفاءة التحويل وتحمل الظروف البيئية الصعبة ومقاومة الأمراض وغيرها، وكذلك برنامج تصنيع الأسماك والبيوتكنولوجى ، يعد أخصائي في تصنيع الأسماك والبيوتكنولوجي ، وملم بأغلب الطرق الحديثة في صناعة وتغليف وحفظ المنتجات المائية ، وأيضاً دراسة كيفية الارتقاء بجودة هذه المنتجات. وكذلك الإلمام بفروع العلوم الحديثة والبيوتكنولوجي لزيادة الإنتاج والارتقاء بالمنتج المائي وذلك عن طريق الطرق الحديثة وتحسين الجينات لإنتاج سلالات جديدة ذات معدلات نمو عالية وذات لحوم عالية في البروتينات والعناصر الهامة لصحة الإنسان أو إنتاج سلالات ذات مقاومة عالية للأمراض والعوامل البيئية التي تسبب في ضعف الإنتاجية، كل ذلك لتأهيل الطلاب لسوق العمل.


 


 


وأضاف  الهاوي، تتفرد كلية علوم الثروة السمكية والمصايد بجامعة كفر الشيخ بأنها تضم العديد من الكيانات التطبيقية والبحثية الهامة الموجهة أساساً لإعداد طالب متميز قادر على مواجهة احتياجات سوق العمل بأحدث المعايير العالمية.


 


وأضافت الدكتورة أسماء النقرسي، مدرس التغذية بكلية الثروة السمكية وإحدى خريجات البرنامج الرئاسة دفعة اللواء العصار، الكلية قسمين فقسم تصنيع الأسماك و استزراع مائي  ومرحلة ما بعد الحصاد، ويتم تدريب الطلاب على المنتجات  التمليح والتصنيع بالشكل الصحيح بما يضمن السلامة ، والاستزراع السمكي ما بين المزرعة وتربية الأسماك، وبالإضافة لصناعة العلف ويتم استخدام العلف في المزارع التي بالكلية.


 


 


وأكد أن الهدف من إقامة المصنع التعليمي لإعداد وتصنيع المنتجات البحرية ، ليمارس الطالب العمل التطبيقي في تصنيع مختلف أنواع المنتجات البحرية المصنعة، مثل: معلبات الأسماك باختلاف أنواعها ، و الرنجة المدخنة، ومصنعات الأسماك، مثل السوريمى و المفروم والسجق ، ووجبات الأسماك المتكاملة الجاهزة للتقديم، والأنواع المبتكرة من المصنوعات والتي يقوم الطلاب بابتكارها.


 


وقالت النقرسي، أما  مصنع تجهيز وإعداد أعلاف الأسماك يعمل الطالب في مصنع متكامل لإعداد الأعلاف المخصصة لتغذية الأسماك باختلاف أنواعها ومراحلها العمرية، ويبدأ الطالب من اختيار المواد الخام الداخلة في تصنيع العلف ونسبها و محتواها الغذائى مرورا بالعمل الفعلي لتجهيز وطحن ومزج هذه المكونات طبقا للهدف المرغوب منها، ووصولا لإنتاج حبيبات العلف النهائية القابلة للتسويق والاستخدام في المزارع السمكية.


 


 

محافظات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *