هانى رسلان: إثيوبيا بعثت رسالة بالغة السوء للمجتمع الدولى بإعلان بدء الملء الثانىمنشور بواسطة : بتاريخ : 7 يوليو، 2021





أكد هانى رسلان، مستشار مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، أنه تم قراءة أولية لمشروع القرار الذى قدمته تونس بشأن أزمة سد النهضة لمجلس الأمن، وستتم قراءته للمرة الثانية قبل بداية جلسة مجلس الأمن غدا الخميس لمناقشة أزمة سد النهضة.

وأضاف مستشار مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، في تصريحات لبرنامج المواجهة، المذاع على قناة إكسترا نيوز، أن إثيوبيا أرسلت رسالة بالغة السوء للمجتمع الدولى بعد إعلان بدء الملء الثانى لسد النهضة، وأكدت للعالم أجمع أنها دولة ضد القانون الدولى.

وأوضح مستشار مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن قضية سد النهضة تعد تحت تصنيف السلم والأمن وحفظ الأمن والسلام، اليوم وغدا ستتضح قرارات الدول بالتفصيل، مستبعدا أن يتم التصويت على قرار لمجلس الأمن حول أزمة سد النهضة غدا.

وتابع مستشار مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية: سيكون مكسبا أساسيا وهدفا كبيرا لمصر إبقاء هذه القضية تحت أكبر قدر من الأضواء وشرح الموقف المصرى، وأن قضية مصر العادلة وشرح التعنت الإثيوبى الذى أصبح مهددا للسلم والأمن.

حوادث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *